سجلي بالنشرة البريدية عن طريق ادخال بريدك الالكتروني

زواج الناجية من مقاتل أجنبي هروباً من وصمة المجتمع

تختلف قصص الناجيات من الاعتقال والتغييب القسري في سوريا، ولكن إحدى تقاطعاتها تكمن بما يتعلق بالوصمة الاجتماعية التي تمارس عليهن بعد الخروج من الاعتقال، الناجيات اللواتي كنّ يفكرنّ في لحظة …

فاطمة ناجية من الاعتقال وضحية أخرى للوصم

 

تواجه العديد من النساء الناجيات من الاعتقال لدى النظام السوري صعوباتٍ عدة في التأقلم مع الحياة والمحيط بعد خروجهن من السجون، إذ يعتبر السجن بالنسبة إليهن مرحلة …

سوريةٌ ولاجئة، بين مستقبل جديد وماضٍ لا ينتهي

بين “صباح الخير” و “good morning” و “Bonjour” وتحيات صباحية أخرى بلغات ولهجات مختلفة، هكذا أصبحتُ ابدأ صباحي منذ أقل من شهرين، كلاجئة سورية حديثة …

استطلاع رأي حول بعض الصعوبات التي تعانيها الناجيات ما بعد الاعتقال

 

كثيراً ما تعيش الناجية من الاعتقال والتغييب القسري صراعاً مريراً مع مجتمعها المحيط، إبان خروجها إلى الحرية، لتجد نفسها وقد اصطدمت بجملةٍ من العقبات التي تحول …

وحيدون في انكساراتنا وأحلامنا بوطن

في إدلب في تلك البقعة الخضراء بدأنا نتهاوى بسرعة عجيبة، يسقط أحدنا بلا سند، ربما لأننا محطمون من الداخل فنسقط سريعاً. لقد تركنا الفايروس حتى النهاية، وقف شامخاً متربصاً وبدأ …

عودة إلى حضن الوطن أم سجن الوطن؟

بالسنة الثالثة بكلیة الصیدلة بالامتحان النهائي اعتقلني النظام للمرة الأولى بنص موادي وطلعت بثلاث أیام ورحت بعد ما طلعت فوراً كملت باقي المواد وأنا خایفة ومرعوبة من كل حركة بالجامعة …

“ها أنا أقف أمامي”: شهادات أقبية التعذيب السورية أمام القاضي الألماني

بقدر ما هي تجربة مؤلمة للشهود، بقدر ما هم يشعرون للمرة الأولى بجهاز قضائي مهتم بالاستماع لأقوالهم وتجربتهم والانتهاكات التي تعرضوا لها… هنا تجربة صحافي سوري يتابع جلسة محاكمة …

هوامش من رحلة الهرب إلى دمشق

سيطرت الكآبة على جونا العائلي بعد أن سافر والدي وأخي وبقينا أنا وأمي وإخوتي الصغار وحدنا تحت الحصار واستمرار القصف المدفعي في مدينة يغرس كل من فيها أنيابه بالآخر.ننام ونصحو …

حتى لا أكون ميساء

هل يبدو الاسم مألوفاً أم أنه اسم عابر لم تعطه الحياة فرصة البقاء في أذهاننا؟ وهل دُفن كصاحبته مثل الآلاف من النساء اللواتي حارب المجتمع لإبقاء حياتهن وموتهن سراً؟ من …

من أنا بين أقنعة وقوالب التاء المربوطة ؟

ماذا لو كانت الحياة طبيعية؟ ماذا لو قضيت كل يوم من حياتي بصدقٍ وكرامة وحرية؟ كيف سأشعر عندما يعاملني الجميع كإنسان فقط دون تاء التأنيث؟ ذلك الحرف المدورُ الصغير، الذي …