سجلي بالنشرة البريدية عن طريق ادخال بريدك الالكتروني

انت تقرأ الأن مقالات من الداخل السوري

Posted on 0

لستُ ضحية، ولكنني سأكون يوماً ما ناجية

يخبرني أستاذي الذي يعمل كطبيب نفسي بأنه من الأفضل لي أن أتحكم بردة فعلي، وأن أضبط انفعالاتي وأسيطر على غضبي. يخبرني بكيفية خلق إطارات جديدة لحياتي، كأن أنظر بإيجابية لعدة …

إن نهض الوطن لاحقاً من سيعيدنا إليه؟

لم أكن أعلم أن التاريخ يعيد نفسه بهذه السرعة والأيام في إدلب متشابهة جداً ,أو قد أكون أنا بطيئة.
بالأمس كنت أكتب ما ظننتها كلماتي الأخيرة. كنت أكتب عن …

إدلب ليست صديقة بعد اليوم

سقطت أم تحررت، صديقة أم عدوة، حمراء أم خضراء، هذا لم يعد يهمنا بعد اليوم. فالأمتار القليلة التي باتت تفصلنا عن الموت نهايتها محتومة؛ إذن لمَ نزعج أنفسنا في أيامنا …

“إكسترا سوبر وومان” في إدلب

 بدأ الأمر منذُ تتالي الخيبات. أجد نفسي مسؤولةً عن كلّ شيءٍ لأنّني امرأة! – وأعني هذا عندما أقول كلّ شيء- بالطّبع تشاركني في هذا نساءٌ عديدات تربطني بهم قرابةٌ شخصيّة، …

مشرّدون. أجسادنا في مكان، وقلوبنا في مكان آخر، لا تراه الشّمس.

منذ عدّة أيّام، وبالصّدفة البحتة. أعددت تقريراً عن المصطلحات التي عَرَّفَتْنا عليها الحرب في سوريا، والتي التصقت بنا قسراً، ورغماً عنّا.
فلاجئٌ، أو نازحٌ، أو مهجَّرٌ، أو معتقل وغيرها. …

Posted on 0

انتبه يا صغيري.. إنه النابالم!

أنا بشرى العلي مرافقة أطفال في مركز “النساء الآن” في سراقب.
أم لأربعة أولاد. السنة الماضية تعرض بيتنا للقصف بالنابالم الحارق. بعد ما رجعت من دوامي، وأنا عم حضّر …